اتصل بنـا | من نحـــن فيسبوك
عناوين الأخبـــار
السيسى يدعو العالم لمواجهة الإرهاب بكل اشكاله
رقم العدد
21937
أرشيف المســـــاء
مقالات رياضية
سامى عبد الفتاح
كلمة حرة
سامى عبد الفتاح
طارق مراد
هاتريك
طارق مراد
محمد مجاهد
"لبيرو"
محمد مجاهد
سيد حامد
بالتحديد
سيد حامد
 
الثالثة   
 
15 سيارة إطفاء شاركت في إخماد الحريق
إنقاذ 5 آلاف موظف وقاعدة بيانات التأمينات بالألفي
5/19/2017 1:58:03 PM
كتب - هشام إبراهيم ووليد شاهين :
   

أكدت وزارة التضامن الاجتماعي انه تم اخماد الحريق الذي نشب في مبني التأمينات الاجتماعية التابع للصندوق العام والخاص بشارع الألفي بوسط القاهرة حيث استطاعت قوات الحماية المدنية التي تمثلت في 15 سيارة مطافئ السيطرة علي النيران التي شبت في الجزء الأيمن من الدور السابع للمبني وامتدت للأدوار العليا حتي وصلت إلي الدور ..13 مشيرة إلي أن ماسا كهربائيا تسبب في اشتعال النار.
توجه فريق من النيابة العامة إلي المبني وبدأت تحقيقاتها كما تفقد ممثلوها المكاتب لحصر الخسائر.
من جانبها قالت غادة والي وزيرة التضامن الاجتماعي: ان بيانات المؤمن عليهم محمية تماما ولا خوف عليهم من أي ضرر خاصة ان الهيئة مميكنة تماما وتستخدم أنظمة تكنولوجيا المعلومات في حفظ الملفات والبيانات الخاصة بالمؤمن عليهم ولا ضرر في مبني التأمينات وموارده ومستمرون في تقديم الخدمة للمواطنين.
أنقذ رجال الحماية المدنية بالقاهرة بإشراف اللواءين خالد عبدالعال مساعد الوزير لقطاع أمن القاهرة ومجدي الشلقاني مدير الإدارة العامة للحماية المدنية حوالي 5 آلاف موظف بمبني التأمينات الاجتماعية بشارع الألفي منطقة العتبة كما تمكنوا من انقاذ الدولة من كارثة تأمينية بالحفاظ علي قاعدة البيانات الخاصة للمؤمن عليهم وأصحاب المعاشات وأصحاب الأعمال والمديونيات الخاصة بهم وذلك عقب قيامهم باخماد حريق شب بالدور الثالث وامتد حتي الطابق السابع ثم امتد إلي بقية المبني المكون من 13 دورا والبدروم الموجود به أجهزة الحاسب الآلي التي تتحكم في قاعدة البيانات علي مستوي الجمهورية.
انتقلت 15 سيارة اطفاء إلي المبني بإشراف اللواء علي عبدالمقصود مدير إدارة الحماية المدنية عقب تلقيه ا خطارا من النقيب سمير إبراهيم مشرف الغرفة بنشوب الحريق.

 
نسخة للطباعة
 
مرات قراءة الموضوع: 562        عدد التعليقات: 0
تقييم الموضوع : %
ممتاز   جيد   ضعيف      
 
اقرأ أيضا
 حقوق التأليف والنشر
جميع الحقوق محفوظة لدار التحرير للطبع و النشر © 2012