اتصل بنـا | من نحـــن فيسبوك
عناوين الأخبـــار
أسرة آل الشيخ السعودية تكذب أمير قطر السابق
رقم العدد
21943
أرشيف المســـــاء
مقالات رياضية
سيد حامد
بالتحديد
سيد حامد
 
المقالات   
 
من الواقع
تسمم أطفال المدارس!

بقلم: محمد فودة
3/22/2017 3:35:41 PM
   

هل نحن معرضون الآن لمؤامرة من نوع جديد؟! هل يستهدف المتآمرون الجيل الجديد من أبناء مصر في عملية ممنهجة لتدمير صحتهم والقضاء عليها منذ حداثة سنهم؟!
ظاهرة تسمم أطفال المدارس التي بدأت تجتاح مصر في الآونة الأخيرة هل هي ضمن هذا المخطط التآمري؟! وهل فشل المتآمرون في تنفيذ مخططهم الإرهابي لإحداث الفوضي في المجتمع فبدأوا في تنفيذ مؤامرتهم الجديدة.
بالأمس كان هناك حالة تسمم في إحدي محافظات الصعيد نقل علي أثرها عشرات الأطفال الي المستشفيات لعلاجهم نتيجة تناولهم وجبتهم بالمدارس.. وظلت الصحف والفضائيات تراقب الحالة يوماً بيوم.. وما إن انتهينا منها حتي ظهرت حالة جديدة من تسمم تلاميذ مدرسة كفر الخضرة الإبتدائية التابعة لمركز الباجور بمحافظة المنوفية.. وبدأت الحالة بتسمم 54 تلميذاً ثم سرعان ما ارتفعت إلي 98 نتيجة تناولهم الوجبة المدرسية.
ماهو السر وراء انتقال حالات التسمم بين تلاميذ المدارس الإبتدائية من الصعيد إلي إحدي محافظات الوجه البحري في مصر؟! هل هي حالات عدوي طبيعية تنتقل بين تلاميذ المدارس؟! أم هو تلوث في الهواء يصيب التلاميذ بالذات.. فينتقل من محافظة لأخري دون أن نشعر؟!
وزارة الزراعة أكدت في حالة التسمم الأولي أن الوجبات المدرسية سليمة مائة في المائة.. وأنها بريئة تماماً من حالات التسمم.. لكنها أي الوزارة امتنعت تماماً عن تفسير ظاهرة التسمم في محافظة المنوفية.. وبالتالي أصبحنا لا نعرف سرها تماماً.
أجهزة البحث الجنائي في الداخلية صمتت أيضاً عن التحقيقات التي أجرتها حول هذه الظاهرة.. ولم تذكر لنا من هم المتسببون فيها.. وبالتالي قيدت الحالة ضد مجهول.. ولو كانت التحقيقات قد توصلت إلي المخطيء أو المتعمد لأحيل إلي النيابة للبدء في محاكمته.. وتلك الحكمة القائلة "لو الكلام من فضة فالسكوت من ذهب"!!
حلق شعر التلاميذ
هل هو تربية.. أم يستحق العقاب؟
أثارت واقعة حلق شعر التلاميذ بمدرسة الزهايرة الإعدادية بإدارة السنبلاوين التعليمية الرأي العام لأن الطلبة تأخروا عن الحضور في طابور الصباح.. وتم ايقاف المدرسين الذين أمروا بحلق شعر رؤوس الطلاب عن العمل!
والمدرسون هم "أبو العينين. م" مشرف الطابور ومدرس العلوم.. و"أحمد. ح" مدير المدرسة.. و"عوض. ع" حارس الأمن بالمدرسة.
قال أبو العينين إن ما حدث لم يكن لعقاب الطلاب لتأخيرهم ولكن لقيامهم بعمل قصات شعر غريبة.. فقد صفوا شعورهم "كابوريا" و"عرف الديك" وقصات مشابهة للاعبي الكرة والمغنين.. وقد قمت بقص خصلات قليلة جداً من شعرهم لمنعهم من القيام بهذه القصات.
وأضاف: لقد نبهت علي الطلاب قبل عدة أيام ألا يقوموا بهذا العمل أبداً ولا يأتوا للمدرسة مرة أخري بهذه القصات ولكنهم لم يمتثلوا لذلك فقمت بتأديبهم علي هذا النحو.
ونحن نتوجه إلي المسئولين بوزارة التربية والتعليم الذين أقاموا الدنيا ولم يقعدوها سواء أكان هذا التأديب بسبب تأخر الطلاب عن طابور الصباح أو بسبب القصات الغريبة لشعر رؤوسهم أن التلاميذ واطلاب في مدارسنا تنقصهم التربية من البيت أو من المدرسة.. وإننا تركناهم عرضة لتربية الشوارع.. فانتشرت بينهم عادات غريبة من بينها تدخين السجائر في الشارع وادمان المخدرات.. والغياب عن المدرسة.. وقص شعور الرأس قصات غريبة واستخدامهم لغة البلطجية في التعامل مع الناس.
أليس تصرف المدرسين بمدرسة الزهايرة نوعاً من التربية يعيدهم إلي رشدهم ليكونوا تلاميذ صالحين؟! لقد هجر التلاميذ المدرسة وتحولوا إلي الدروس الخصوصية وهذا ما شكا منه أولياء الأمور.. فهل نغضب لأننا حاولنا أن نعيد للمدرسة هيبتها؟!
لقد قال السيد عبدالسيد والد أحد الطلاب إنه راض تماماً عن عقاب المدرس لنجله لأن الأب طلب من ابنه أكثر من مرة أن يقوم بقصه ولكنه رفض.
وأكد أنه لا خلاف بين أولياء الأمور وبين المعلم.

 
نسخة للطباعة
 
مرات قراءة الموضوع: 573        عدد التعليقات: 0
تقييم الموضوع : %
ممتاز   جيد   ضعيف      
 
مقالات أخرى للكاتب
اقرأ أيضا
 حقوق التأليف والنشر
جميع الحقوق محفوظة لدار التحرير للطبع و النشر © 2012