اتصل بنـا | من نحـــن فيسبوك
عناوين الأخبـــار
مصر تثأر.. لشهداء المنيا
الرئيس: وجهنا ضربة كبرى لمعسكرات الإرهاب فى ليبيا
رقم العدد
21942
أرشيف المســـــاء
مقالات رياضية
سامى عبد الفتاح
كلمة حرة
سامى عبد الفتاح
طارق مراد
هاتريك
طارق مراد
محمد مجاهد
"ليبرو"
محمد مجاهد
إبراهيم كمال
أضواء كاشفة
إبراهيم كمال
 
المقالات   
 
مناوشات
أسئلة لنقيب الصحفيين

بقلم: محمد أبو الحديد
3/17/2017 3:24:22 PM
   

هل قرأ الزميل يحيي قلاش نقيب الصحفيين. الذي يدعونا لاعادة انتخابه. ميزانية النقابة عن العام المالي 2016 التي يعرضها اليوم علي الجمعية العمومية لإقرارها قبل إجراء انتخابات التجديد النصفي للنقيب و6 أعضاء بمجلس النقابة؟! أشك.
وهل يعرف الزميل النقيب أصلا ماذا تعني ميزانية عام مالي محدد. وما الذي تتضمنه أو لا تتضمنه من بيانات؟! أيضا أشك.
فالمثال الذي أقدمه اليوم استكمالا لحديث الأمس يضع كل من يطلع عليه أمام احتمالين كليهما يسيء للنقيب بصفته وبشخصه. فهو اما لم يقرأ ولم يعرف. أو أنه قرأ وعرف لكنه يمارس هواية التضليل وخداع الصحفيين.
المثال أنقله حرفيا من المقال الذي نشره النقيب باسمه في جريدة "الجمهورية" يوم الخميس قبل الماضي 9 مارس. ردا علي ملاحظات أثرتها عن ميزانية النقابة.
الفقرة تخص المصاعد التي تحدثت عنها بالأمس وكتب فيها النقيب بالنص الحرفي ما يلي:
تم تركيب عدد 4 مصاعد بالنقابة عامي 2015 و2016 باجمالي تكلفة 1.846.000 جنيه "مليون وثمانمائة وستة وأربعين ألف جنيه. أي أن تكلفة المصعد الواحد 461500 جنيه "أربعمائة وواحد وستون ألفا وخمسمائة جنيه فقط لا غير. شاملة أتعاب الاستشاري" مدرج في بند الميزانية العامة صفحة "27".
وتعليقي علي هذه الفقرة.. الآتي:
1 ـ هذه الفقرة بالكامل غير موجودة علي الاطلاق في صفحة 27 وعليه أن يقف اليوم أمام الجمعية العمومية ليعترف بذلك ويعتذر عنه لأن الميزانية موزعة علي كل الأعضاء. ويمكنهم اكتشاف التضليل.
2 ـ الموجود في صفحة "27" جدول بعنوان: تحليل الأصول الثابتة رقم "1" في 31/12/2016 ومسجل به في بند المصاعد. وبعنوان "إضافات العام" مبلغ 925 ألفا و600 جنيه.
3 ـ القول إنه تم تركيب 4 مصاعد عامي 2015 و2016 باجمالي تكلفة مليون و846 ألف جنيه يكذّبه تقرير أمين الصندوق في صفحة "4" من الميزانية نفسها والذي ينص علي أنه تم تركيب مصعدين فقط خلال العامين المذكورين. بنفس المبلغ الذي يزعم النقيب أنه لأربعة مصاعد.
4 ـ كما يكذب تقرير المدير المالي للنقابة في صفحة "11" من الميزانية ادعاء النقيب حين سجل في السطر الخامس من الصفحة عن اضافات العام. أنه تم اضافة 925 ألفا و600 جنيه علي بند المصاعد "للمصعد الثاني" وليس الرابع.
5 ـ هذا يعني أن هذه الفقرة بالكامل من تأليف النقيب ووحي خياله سواء في عدد المصاعد. أو في تكلفتها أو حتي في الصفحة التي ذكر انها موجودة بها.
6 ـ هذا يثير سؤالا ينبغي أن يجيب النقيب عنه أمام الجمعية العمومية اليوم بشفافية وهو:
ما الذي يريد أن يخفيه عنا حين يمارس هذا التضليل؟! وهل بلغ الاستخفاف بعقول الصحفيين هذا الحد؟
كل أرقام الميزانية وصفحاتها التي تعرضت لبند المصاعد تتحدث عن مصعدين عامي 2015 و2016 وهو وحده يتحدث عن أربعة مصاعد عن نفس العامين.. لماذا؟!
وكلها تسجل أن التكلفة الاجمالية للمصعدين مليون و846 ألف جنيه. أي متوسط 923 ألف جنيه للمصعد الواحد. والنقيب وحده يقسم نفس هذا المبلغ علي الأربعة مصاعد التي اخترعها. من أجل أن يقول إن تكلفة المصعد الواحد 461500 جنيه فقط.. علي غير الحقيقة؟! .. لماذا؟!
إنني أشفق اليوم علي النقيب من نفسه. فهو بهذه الممارسات ينسف مصداقيته وأمانته الشخصية. قبل أن ينسف مصداقية الميزانية أمام شباب يزعم أنه يقودهم. وأنهم المستقبل. ويطلب أصواتهم لإعادة انتخابه. مع انه يؤكد أنهم جيل يستعصي علي التضليل والخديعة.

 
نسخة للطباعة
 
مرات قراءة الموضوع: 604        عدد التعليقات: 0
تقييم الموضوع : %
ممتاز   جيد   ضعيف      
 
مقالات أخرى للكاتب
اقرأ أيضا
 حقوق التأليف والنشر
جميع الحقوق محفوظة لدار التحرير للطبع و النشر © 2012