اتصل بنـا | من نحـــن فيسبوك
عناوين الأخبـــار
الرئيس السيسي يدعو الفلسطينيين والإسرائيليين لاغتنام فرصة تاريخية للسلام
رقم العدد
22057
أرشيف المســـــاء
استـــطلاع رأي
هل تتوقع فوز الأهلي على الترجي في تونس
 نعم
 لا
 غير مهتم
   
مقالات رياضية
إبراهيم كمال
أضواء كاشفة
إبراهيم كمال
 
المقالات   
 
وماذا بعد
ضربة جزاء واحدة.. فضحت "قدس الأقداس"..!!

بقلم: خالد إمام
12/3/2017 4:48:14 PM
   

تابعت طوال الأيام الماضية ردود الفعل علي مباراة الزمالك والمقاصة وما تخللها من عدم احتساب ضربة جزاء صحيحة 100% للزمالك.. وتلخصت الردود في دفاع "مستحق" من المستشار مرتضي منصور رئيس نادي الزمالك عن حقوق ناديه ودفاع آخر "غير مستحق" من لجنة الحكام عن الحكم جهاد جريشة و"مياعة" من اتحاد الكرة زادت الطين بلة وأخلاق رياضية كبِّر عليها أربعاً وإعلام غير مهني ومغرض نطق كفراً وتهييجاً.
* المستشار مرتضي منصور من حقه أن يدافع بكل ما أوتي عن ناديه الذي ينافس علي بطولة الدوري عندما يتعرض لظلم تحكيمي غير من نتيجة مباراة خاصة إذا كان هذا الظلم فاضحاً ومفضوحاً ولا أحد يختلف عليه إلا إذا كان أعمي أو مغرضاً.
نعم.. المستشار مرتضي يعلم جيداً ان الأخطاء التحكيمية جزء من كرة القدم ويدرك تماما ان إعادة المباراة بسبب خطأ فني مستحيلة طبقاً لقوانين الفيفا وإلا فإن غالبية الأندية ستطالب هي الأخري بإعادة مباريات لها وبالتالي لن ينتهي الدوري.. ويؤمن بأن الحكم ـ أي حكم ـ هو بشر يخطئ ويصيب وأكفأ الحكام في العالم أخطأوا وآخرهم حكما مباراتي السوبر المحلي وبرشلونة وباريس سان جيرمان.. لكنه في نفس الوقت يري ـ وأنا أري معه ـ ان عدم احتساب ضربة الجزاء هذه قد يتسبب في ضياع الدوري في ظل النظم الكروية الحالية والتي توقفت عن النمو.
غضبة المستشار مرتضي منصور في محلها بالطبع.. فقد أنفق الملايين علي إعادة إنشاء نادي الزمالك من أول وجديد ليصبح "درة الأندية" وأنفق ملايين أخري علي شراء أحسن لاعبين.. انفق كل هذا في ظل الحجز علي أرصدة النادي في البنوك لصالح ممدوح عباس الذي يسعي بكل ما أوتي لهدم إنجازات تحققت بإرادة فولاذية ونظافة يد ونظم إدارية محكمة.. وبالتالي كان من الطبيعي أن يغضب ويثور وهو يري ظلماً يؤثر علي مسيرة الفريق.. لكني في نفس الوقت وانطلاقاً من حقه علي في ان اصدقه القول اقول له ان الانسحاب من الدوري سيكون كارثياً.. ليس نادي الزمالك الذي ينسحب مهما تعرض لظلم بين وفج.. القرار سيحسب عليه هو وليس علي الجمعية العمومية أو حتي علي كل مشجعي النادي.. مرتضي منصور يا سادة بين نارين.. فلا تنتقدوه أو تعاتبوه.. ربنا معه ويهبه القرار الصائب.
* اتحاد الكرة هو أضعف اتحاد جاء الجبلاية للأسف الشديد.. صحيح انه منوط به إدارة اللعبة إلا ان ما لا يعرفه هو ان مهمته سياسية واجتماعية قبل أن تكون رياضية.. ومحدش يقول لي ان السياسة ممنوعة في الكرة.. الكرة في العالم كله تدار سياسياً من وراء ستار بما في ذلك الفيفا ذاته.. لذا.. كان علي اتحاد الكرة أن يدرك جيداً ان الكرة في مصر هي أهلي وزمالك في المقام الأول مع احترامي الكامل وحبي وتقديري لكل الأندية لكنها الحقيقة علي الأرض ولن تتغير.. شعب مصر "92 مليون نسمة" هم أهلاوية وزملكاوية.. ومحافظاتنا تقتسم هذا الانتماء مع تشجيعها لفرقها المحلية.. حتي العالم العربي نفسه به مشجعون للفريقين..
الناديان يا سادة هما الأكبر والأعرق في الوطن العربي وافريقيا وآسيا ويستحوذان علي النصيب الأكبر من بطولة أندية الدوري الافريقية.. ومن ثم كان علي اتحاد الكرة أن يعقد اجتماعا فوريا عقب المباراة مباشرة مع المستشار مرتضي منصور لبحث الحلول المستطاعة لهذا المأزق وتفويت الفرصة علي المتربصين والهرايين والمشعللاتية.. لكنه لم يفعل حيث تجاهل "الجماهيرية" وامسك باللوائح والقوانين فقط وهذا خطأ فادح وميوعة فجة في موقف لا يستوجب الهزل أبداً.
* ولجنة الحكام سارت علي نفس المنوال القمئ.. تجاهلت مكانة الزمالك وشعبيته مصرياً وعربياً وأفريقيا واختزلت القضية في الدفاع عن حكم المباراة جهاد جريشة فقط.. ما هذا يا سادة؟؟.. دافعوا كما تريدون فهذا حقكم وحقه عليكم.. لكن ماذا فعلتم أصلاً لتجنبوا الحكام مثل هذه المواقف؟؟.. كيف ساعدتموهم لكي يديروا المباريات بعدالة؟؟.. فمنذ وعينا علي كرة القدم ممارسة وتشجيعاً ونحن نري المباريات يديرها 3 حكام.. فهل طورتم المنظومة مثل كل دول العالم؟؟.. المباريات الآن في الخارج تدار بستة حكام "حكم ساحة وحكم علي كل خط وحكم خلف كل مرمي وحكم للتغييرات ومراقبة الجهازين الفنيين" وأدخلوا تقنية "السماعات" وأخيرا ادخلوا تقنية الفيديو لرصد الكرة إذا تخطت خط المرمي "كما حدث مع هدف سواريز يوم الأربعاء الماضي".. فهل فعلتم ذلك لتساعدوا الحكام الذين تدافعون عنهم؟؟.. لم تقروا سوي الحكم الرابع واستخدام "السماعات" علي استحياء وليس في كل المباريات.. انتم لا تدافعون عن الحكام بل تدافعون عن تقصيركم تجاه الحكام والأندية والجماهير.
انتم يا لجنة الحكام ومعكم اتحاد الكرة كله تضعون حكام المباريات في ورطة كبيرة مع الأندية خاصة الجماهيرية منها.. وها هي ضربة جزاء واحدة فضحت لجنتكم واتحادكم اللذين تعتبرونهم "قدس الأقداس".. ولذا.. اما ان تحدثوا المنظومة كلها أو تستقيلوا.. يا سادة.. طالما ان هناك أخطاء تحكيمية فادحة وعدم تحديث للمنظومة فسوف تقابلون بالنقد العنيف.
* كان يجب علي لاعب المقاصة أحمد سامي أن يبادر ويذهب من تلقاء نفسه إلي الحكم ويبلغه بأنه لعب الكرة بيده متعمداً.. صحيح انه سيطرد ولكنه كان سيكسب احترام الجميع وفي مقدمتهم نادي الزمالك.. رحم الله النجم الخلوق حمادة إمام الذي أحرز هدفاً عندما كان لاعبا واحتسب فعلاً إلا انه ذهب للحكم وأبلغه ان الكرة دخلت المرمي من الخارج عن طريق قطع في الشبكة فألغي الهدف بعد التأكد من صدق ما قال.. وها نحن بعد عقود نتذكر هذه الواقعة الرائعة ونترحم علي "الثعلب" وستظل الواقعة ماثلة في مخيلة كل إنسان شريف ومحترم.
* أما الإعلام.. فحدث ولا حرج.. فلا مهنية ولا أخلاق أيضاً.. بوتاجازات قايدة.. تقليب هذا علي ذاك وانتقاص من هذا أو من ذاك دون مناقشات جادة ومحايدة للخروج من الأزمة مما زادها تعقيداً.
أخيراً.. هناك حقيقتان اقطع بهما الطريق عن أي "هري": الأولي.. ان هذا رأيي المساند لنادي الزمالك وأنا أهلاوي حتي النخاع والثانية.. انني قلت كلمة حق لم أجامل فيها أبداً المستشار مرتضي منصور لسبب بسيط ان صاحب الحق لا يحتاج إلي مجاملات.. ولو كنت مكانه لفعلت ما فعله.
ربنا يعدي الأزمة علي خير.

الاسم
البريد الالكتروني
التعليق

التعليقات المسيئة سلوك غير حضاري
 
نسخة للطباعة
 
مرات قراءة الموضوع: 860        عدد التعليقات: 0
تقييم الموضوع : %
ممتاز   جيد   ضعيف      
 
مقالات أخرى للكاتب
اقرأ أيضا
 حقوق التأليف والنشر
جميع الحقوق محفوظة لدار التحرير للطبع و النشر © 2012