اتصل بنـا | من نحـــن فيسبوك
عناوين الأخبـــار
السيسي في نيقوسيا: الإرهاب يواجه المنطقة والعالم
رقم العدد
22121
أرشيف المســـــاء
استـــطلاع رأي
رأيك في مشروع مزرعة الأسماك ببركة غليون
 ممتاز
 جيد جدا
 جيد
 مقبول
 لا أهتم
   
مقالات رياضية
سمير عبدالعظيم
بلا حدود
سمير عبدالعظيم
 
المقالات   
 
من الواقع
كيف تتحرك وزيرة الهجرة لتوظيف شبابنا المدربين في الخارج؟!

بقلم: محمد فودة
1/3/2017 1:31:33 PM
   

تستطيع مصر أن توفر أعدادًا كبيرة من العمالة المهارية في مختلف التخصصات بعد التدريب للعمل في الدانمرك التي تعاني حاليًا نقصًا في هذه العمالة.
قالت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية إن الدانمرك واحدة من الدول القليلة حول العالم التي يمكنها أن تتفاخر بتمتعها بعصر ذهبي من العمالة الكاملة.. بمعني أن جميع أبناء الشعب لديهم وظيفة.. ونسبة البطالة تساوي "صفرا"!!
وذكرت الصحيفة أن ذلك يمكن أن يكون سببًا في عرقلة نموها الاقتصادي نظرا لأنه لا يوجد عمال جدد لتعيينهم في الوظائف الشاغرة.
نحن نعلم أن في مصر نسبة بطالة عالية نتيجة للركود الاقتصادي فهناك الكثير من المصانع المتوقفة عن العمل ومهما أعلنت الحكومة عن خطط لتشغيلها فإن تدبير الأموال لتحديث معداتها وإعادة تأهيل العاملين فيها ليواكبوا هذا التحديث يستغرق وقتا طويلا.
في الوقت الذي تدفع فيه الجامعات المصرية الحكومية والخاصة والمعاهد العليا الفنية والمدارس المتوسطة بمئات الآلاف من الخريجين كل عام إلي سوق العمل ولا يجدون أية فرصة لوظائف شاغرة يشغلونها.
قالت صحيفة "نيويورك تايمز" إن أكثر من ثلث الشركات في الدانمرك ـ هذه الدولة المتقدمة صناعيا وتقنيا ـ أصبحت لا تستطيع توظيف العمال المهاريين في مجالات تكنولوجيا المعلومات وعلوم الكمبيوتر والهندسة والميكانيكا والكهرباء والتجارة لعدم وجود عمال رغم ارتفاع الأجور لجذبهم.
وأضافت الصحيفة ان الإنتاج يتراجع في تلك الشركات لأنها لا تجد عمالا جددا.. فتضطر إلي رفض العقود الجديدة وتأجيل خطط التوسع التي ترغب فيها.
ونقلت الصحيفة عن رجل أعمال يدعي "بيتر أنيفولدسين" وهو صاحب إحدي الشركات الدانمركية الذي انضم مؤخرًا مع شركات أخري في حملة دعاية لجذب المواهب قوله: "نحن نحتاج إلي عمال ماهرين.. ولكننا لا نستطيع الحصول عليهم.. وإذا استمر نقص العمال سيؤثر ذلك بشكل كبير علي النمو".
لماذا لا تتحرك الدكتورة نبيلة مكرم وزيرة الهجرة والمصريين بالخارج. والدكتور محمد سعفان وزير القوي العاملة أو أي منهما لزيارة تلك الدولة والاجتماع بالمسئولين فيها والاتفاق علي إمدادهم بالعمالة الماهرة في هذه التخصصات من الخريجين المصريين وهم بعشرات الآلاف؟!
إن هؤلاء الخريجين سوف يستفيدون من العمل في الدانمرك وغيرها من الدول التي تعاني نقصا في العمالة من جهة.. ومن جهة أخري سيكونون سفراء لمصر فيها ويحولون أجورهم أو الباقي منها إلي مصر فيساهمون في سد فجوة العملة الصعبة التي نعاني منها.
لقد وصفت سفيرة الدانمرك في القاهرة "سوزان شاين" لقاءها بأعضاء لجنة العلاقات الخارجية في مجلس النواب المصري بأنه "مثير".
وكتبت شاين علي صفحتها بموقع "تويتر" تقول: "مناقشة مثيرة حول التعاون المصري الدانمركي في الاقتصاد والاستثمار والسياحة مع اللجنة وأن هناك الكثير يمكن أن نحققه".
وأشارت السفيرة إلي اهتمام الدانمرك بالتعاون مع مصر في كل المجالات مؤكدة أن دعم الاقتصاد المصري له مردود إيجابي علي المنطقة كلها الأمر الذي يؤثر علي معدل الهجرة غير الشرعية وبما يخفف العبء عن أوروبا.
لماذا لا نستغل زيارة الأمير هنريك زوج ملكة الدانمرك سنويا لمدينة أسوان حيث يقضي بها كل عام عشرة أيام.. وكان في الزيارة الأخيرة قد أثني علي حسن وحفاوة الاستقبال الذي لاقاه من المسئولين والمواطنين مما كان له أكبر الأثر في الانطباعات الإيجابية عن أسوان.
هل تتحرك الدكتورة وزيرة الهجرة والمصريين بالخارج لمد الدانمرك بحاجتها من العمالة المدربة.. وتصريحات سفيرتها في القاهرة حول التعاون بين البلدين واستغلال زيارة الأمير هنريك زوج ملكة الدانمرك للقاهرة سنويًا.
هذه العوامل الثلاث مؤثرة ومفيدة لمصر في تقليل البطالة ودعم النمو الاقتصادي.

الاسم
البريد الالكتروني
التعليق

التعليقات المسيئة سلوك غير حضاري
 
نسخة للطباعة
 
مرات قراءة الموضوع: 488        عدد التعليقات: 0
تقييم الموضوع : %
ممتاز   جيد   ضعيف      
 
مقالات أخرى للكاتب
اقرأ أيضا
 حقوق التأليف والنشر
جميع الحقوق محفوظة لدار التحرير للطبع و النشر © 2012