اتصل بنـا | من نحـــن فيسبوك
عناوين الأخبـــار
هدية السيسي للمرأة المصرية في عيدها
رقم العدد
21876
أرشيف المســـــاء
مقالات رياضية
على عبد الهادى
كورنر
على عبد الهادى
محمد بشاري
عامود نور
محمد بشاري
 
المقالات   
 
مناوشات
زوجةشط رئيس وزراء

بقلم: محمد أبو الحديد
2/24/2017 2:59:37 PM
   

ماذا تفعل زوجة رئيس الوزراء حين يستقيل زوجها من منصبه أو يخسر الانتخابات أو يتقاعد لأي سبب آخر؟
سامانثا كاميرون زوجة رئيس وزراء بريطانيا السابق الذي ترك منصبه في يوليو من العام الماضي عقب تصويت أغلبية البريطانيين بالموافقة علي خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.. قدمت إجابتها عن هذا السؤال.
افتتحت في لندن منذ أسبوعين فقط معرضا للملابس الجاهزة للنساء.. ومن تصميماتها.
سألوها:
وماذا يفعل ديفيد؟!
قالت:
يقضي معظم وقته مع الأطفال.. إنه يحب ذلك كثيرا. ولم تكن مشاغله تسمح عندما كان رئيسا للوزراء.. الآن جاءته الفرصة. وهو يستثمرها جيدا.
ديفيد كاميرون ومانثا لديهما ثلاثة أطفال.. بنتان وولد. أعمارهم 13 و10 و6 سنوات.
وقد كانت حديقة "10 داوننج ستريت" وهي مقر رئاسة الوزراء البريطانية خلال وجود ديفيد كاميرون وسامنثا أشبه بـ "ملاهي الأطفال" حيث تمتليء بكل الألعاب التي يحبونها.
وعندما جاء موعد رحيل الأسرة في يوليو الماضي كانت هذه الألعاب مشكلة.. فليس لديهم في مسكنهم الخاص الذي سينتقلون إليه متسع لها.. وهم يخشون إن تركوها أن تسبب جرحا لمشاعر رئيسة الوزراء الجديدة "تريزا ماي" التي حلت محل كاميرون. لأنها عاقر ولم تنجب.
سامانثا كاميرون التي تدير بنفسها معرضها الآن لا تري في ذلك عيبا فقد تعودت العمل حتي وهي زوجة رئيس وزراء وأيضا من قبل ذلك.
فقد سبق لها العمل لسنوات طويلة مديرا لشركة لبيع السلع الكمالية والترفيهية. وكانت تعمل كل أيام الأسبوع ماعدا فترات الحمل فقد كانت تضطر خلالها للعمل يومين فقط.
وخلال رئاسة كاميرون للحكومة. تعلمت سامانثا التفصيل والخياطة. ثم عمل التصميمات وهذا ما جعلها تتجه إلي المهنة.
سألتها مجلة "ستايل" سؤالا لا يخلو من الخبث:
وما رأيك في جسم "تريزا ماي" وملابسها؟!
قالت:
لديها سيقان رائعة.. وتعجبني ملابسها. وتصميماتي تناسبها كثيراً.

 
نسخة للطباعة
 
مرات قراءة الموضوع: 418        عدد التعليقات: 0
تقييم الموضوع : %
ممتاز   جيد   ضعيف      
 
مقالات أخرى للكاتب
اقرأ أيضا
 حقوق التأليف والنشر
جميع الحقوق محفوظة لدار التحرير للطبع و النشر © 2012