اتصل بنـا | من نحـــن فيسبوك
عناوين الأخبـــار
ضربة موجعة للإرهاب بسيناء
رقم العدد
22084
أرشيف المســـــاء
استـــطلاع رأي
ما هي توقعاتك لنتيجة مباراة الأهلي والنجم الساحلي في بطولة أفريقيا للأندية
 فوز الأهلي
 فوز الترجي
 التعادل الإيجابي
 التعادل السلبي
 لا أهتم
   
مقالات رياضية
سمير عبدالعظيم
بلا حدود
سمير عبدالعظيم
سامى عبد الفتاح
كلمة حرة
سامى عبد الفتاح
محمد بشاري
عامود نور
محمد بشاري
 
مــلـف   
 
أساتذة الإعلام:
توحيد الجهد الإعلامي.. لكشف الحقائق ومحاربة التضليل
11/1/2017 12:43:24 PM
تحقيق: ريهام السعيد
   

في ظل الهجمات الارهابية المتلاحقة آن الأوان لتضافر جهود قوي الشعب بجميع عناصره ضد الارهاب الذي يحاول الايقاع بالبلاد!!
اكد اساتذة الاعلام ان ما كشفه الرئيس السيسي من قيام دول واجهزة مخابرات بالعمل علي تدمير مصر ومطالبته باصطفاف الشعب ككيان واحد في مواجهة الارهاب. يجب ان تشارك قطاعات المجتمع في هذا الدور وعلي الاعلام ان يعمل في سبيل كشف الحقائق ومحاربة التضليل والشائعات ورفع الحس الوطني لدي الشباب من خلال الدراما وجميع وسائل الاعلام المختلفة وانارة عقول ابنائنا حتي لايقعوا فريسة للافكار المتطرفة.
** د.صفوت العالم "استاذ اعلام سياسي جامعة القاهرة" يقول: اننا نعاني من ازمة الارهاب المستمرة لاكثر من عامين ونصف يمثل مأزقاً لكل قطاعات الحياة في مصر والامر يتطلب كما دعا الرئيس إلي اصطفاف الشعب وجميع القوي السياسية والاقتصادية والادارية والمعلوماتية والامنية في اطار تدعيم قدرة الوطن علي مواجهة الارهاب بكل اشكاله وانواعه ووسائله.
اشار إلي ان الاعلام عليه دور كبير في هذا الصدد باعتباره اداة التنوير والتوعية ورفع الوعي لدي قطاعات كبيرة من الجمهور ولذا يلزم التحقق والتروي في التعامل مع الخبر حتي ينشر عن طريق وسائل الاعلام المختلفة يتسم بالمصداقية والدقة وتحليل المعلومات بشفافية وعدم مجاراة الاخبار والشائعات الكاذبة التي من شأنها التأثير علي آراء المواطنين وخلق نوع من التشكك والتخوين.
اكد انه من الملحوظ استغلال الارهاب لاي تجمع سواء لرجال الجيش او الشرطة ونتمني الا تكون هناك تجمعات كبيرة علي نقاط معينة لانها اصبحت مستهدفة وتتكرر واتخاذ كافة الاحتياطات والخطط الكفيلة بحماية هؤلاء.
اضاف انه علي المواطنين ادراك اننا في خطر بسبب الارهاب وعلي الجهات المسئولة ايضاً الالتفاف وتوحيد الجهود مع المواطنين فالامر يحتاج لتكامل.
** د.فوزي عبدالعليم "عميد كلية الاعلام جامعة فاروس بالاسكندرية": يري ان ما تمر به الامة منذ عام 2011 من حوادث ارهابية يأتي في اطار مخطط لتقسيم مصر والعالم العربي وبالتالي المسألة تحتاج إلي تنبؤ بشكل جيد ان سياسة الغرب لم تتغير ابداً وهدفها واحد "فرق تسد" ويتم تنفيذ مخططها الآن من خلال مشروع الشرق الاوسط الجديد ولكي نحارب هذا الهدف علينا مواجهته بتضافر جهود مصر والدول العربية وكذلك اصطفاف الشعب المصري وابنائه لعدم الاضرار بالبلد والتصدي لقوي الشر!!
اكد انه ينبغي علي الاعلام ان يقدم ثقافة التسامح ومحاربة العنف والتطرف من خلال نشر الحقائق من خلال وسائل الاعلام المرئية والمسموعة والصحف ونبذ التعصب والافكار المتطرفة التي يحاول البعض غرسها في عقول شبابنا.
اوضح انه علي الاعلام ان يذكر الشعب ان هناك حرباً يخوضها المصريون والجيش هو الخط الدفاعي لتحقيق الامن وازالة كل ما يحاول تدمير الوطن خاصة اننا علمنا كما كشف الرئيس ان هناك دولاً واجهزة مخابرات دولية تعمل علي الايقاع بمصرنا الحبيبة.
** ابوالسعود ابراهيم "استاذ اعلام جامعة القاهرة" يقول: دائماً نبحث عن المعلومة الدقيقة والشفافية في كل ما يدور حولنا وان يكون ذلك من مصدر موثوق وصحيح لكن مع الاسف الشديد هناك عدد كبير من القنوات الفضائية والاعلاميين يفتقدون للمهنية ويجارون الشائعات والاخبار المغلوطة رغم ان الاعلام له دور كبير لانه يقود جماهير ويجب ان يواجه كل ما فيه تضليل حتي يستطيع البشر ان يتبينوا الحقيقة.
اشار إلي ان البلد تواجه خطراً حقيقياً نتيجة الهجمات الارهابية المتلاحقة وعلي الاعلام ان يسلط الضوء علي هذه الازمة التي تحتاج إلي زيادة الحس الوطني ورفع وعي المواطنين بما نعاني منه خاصة لدي الشباب الذي يمثل اكثر من 60% من المواطنين ويجب ان يكون علي المواطن والشاب دور في التحدي ورصد كل ما يهدد البلاد والابلاغ به.
اضاف اننا نحتاج إلي مواجهة الفكر المتطرف الذي يحاول ان يلتهم شبابنا وذلك من خلال الدراما والصحف.

الاسم
البريد الالكتروني
التعليق

التعليقات المسيئة سلوك غير حضاري
 
نسخة للطباعة
 
مرات قراءة الموضوع: 133        عدد التعليقات: 0
تقييم الموضوع : %
ممتاز   جيد   ضعيف      
 
اقرأ أيضا
     حقوق التأليف والنشر
    جميع الحقوق محفوظة لدار التحرير للطبع و النشر © 2012