اتصل بنـا | من نحـــن فيسبوك
عناوين الأخبـــار
شراكة استراتيجية بين مصر وقبرص .. تحقق نقلة اقتصادية وتكنولوجية
رقم العدد
22120
أرشيف المســـــاء
استـــطلاع رأي
رأيك في مشروع مزرعة الأسماك ببركة غليون
 ممتاز
 جيد جدا
 جيد
 مقبول
 لا أهتم
   
مقالات رياضية
سيد حامد
بالتحديد
سيد حامد
 
مقالات رياضية   
 
بلا حدود
مصر اليوم زملكاوية

بقلم: سمير عبدالعظيم
10/23/2016 3:45:06 PM
   

23 أكتوبر 2016 يوم سوف يدخل التاريخ.. يوم لن تنساه مصر.. يوم يتحقق بإذن الله الانتصار ويصبح يوماً خالداً مثل يوم خروج الهكسوس مثل يوم ثورة 23 يوليو 52 مثل يوم 6 أكتوبر ..1973 مثل يوم 30 يونيه 2013 سوف يتذكره كل مصري.. ويحتفل به مثل كل احتفالاتنا بأعيادنا القومية والدينية عيد الفطر.. وعيد الأضحي ومولد النبي وعيد القيامة المجيد وشم النسيم.. ولكن لماذا كل ذلك؟
أقول اليوم يلعب نادي الزمالك المصري نهائي بطولة الأندية الأفريقية ليضيف اللقب السادس له والرابع عشر لمصر ليتأكد العالم الكروي في القارة السمراء ان مصر هي الكبري.. هي الأولي التي تنفرد دائماً بالمقدمة.
اليوم تتوقف الحركة في كل مصر لتتابع المباراة الختامية لفريقها الزمالك وهو يلعب أمام فريق أفريقي هو صن داونز القادم من دولة صديقة هي جنوب أفريقيا وسوف يتابع كل المصريين المباراة من داخل ملعب برج العرب أو خارجه في الأندية في المقاهي ومراكز الشباب والساحات الشعبية وحتي في أماكن العمل لمن لن يتمكن من الذهاب إلي هذه الأماكن.. الكل سوف يقرأ الفاتحة مع صفارة البداية ويقرأ الصمدية "قل هو الله أحد" مع كل هجمة ويقرأ كل آيات الشكر لله عند صافرة النهاية ويحمل كابتن الزمالك الكأس الخالدة.. إن شاء الله.
اليوم سوف تطلق الزغاريد.. والألعاب النارية في كل هذه الأماكن عندما يعلن عن فوز فريق الزمالك بالبطولة الأفريقية للأندية.
وأمام ذلك لي بعض النصائح السريعة القليلة.. فبالنسبة لنجوم اللقاء من اللاعبين تذكروا ان الهدوء والتركيز والمحافظة علي كل كرة هي سمات الواثق المتأكد من مقدرته علي الفوز بلا اعتراض علي الحكم.. بلا الاهتمام لخشونة المنافس بلا أي تصرف يثير الجماهير.
وأقول لمن سيحضر اللقاء.. لا تهدأ أرسلوا هدير التشجيع إلي لاعبيكم في أرض الملعب.. وأرسلوا صيحات المؤازرة لترعبوا المنافس وتهزون أعصابه كما فعلتم كثيراًپفي سنوات سابقة وانتزعتم الانتصارات من تونس والجزائر يوماً في تصفيات كأس العالم ولكن بمنطق العاقل.. الواثق بلا أي مؤثرات غير الحناجر والأكف فقط حتي نؤرق أي متربص بالفريق وبمصر ويعمل لإزاء الفريق وضرب استقرار بلده.. ومن لم يستطع ان يحصل علي تذكرة فقد قرر التليفزيون المصري نقل المباراة علي جميع قنواته أرضية وفضائية ليعيش شعب مصر الفرحة الكبري.
نريده يوم عيد فعلاً تسترد فيه الكرة المصرية كرامتها وانتزاع كأس غالية ونكون فألاً حسناً لبطولة الأمم واستعادة بطولتها وفألاً حسناً لاجتياز تصفيات المونديال ونعلن للعالم كله ان مصر قادمة إلي روسيا لتنضم إلي فرق كأس العالم بعد عامين الله أكبر.. وما النصر إلا من عند الله وإن ينصركم الله فلا غالب لكم.

الاسم
البريد الالكتروني
التعليق

التعليقات المسيئة سلوك غير حضاري
 
نسخة للطباعة
 
مرات قراءة الموضوع: 687        عدد التعليقات: 0
تقييم الموضوع : 0%
ممتاز   جيد   ضعيف      
 
مقالات أخرى للكاتب
اقرأ أيضا
 حقوق التأليف والنشر
جميع الحقوق محفوظة لدار التحرير للطبع و النشر © 2012